جائزة اتحاد جامعات العالم الإسلامي لعام 2013 "اقتصاديات التعليم العالي وانعكاساتها المجتمعية"

في إطار سعي اتحاد جامعات العالم الإسلامي للارتقاء بالبحوث العلمية وربطها بالمتطلبات التنموية والحضارية للعالم الإسلامي، ووفاء للعلماء وتشجيعاً للباحثين في الجامعات الإسلامية الأعضاء على إبراز جهودهم واجتهاداتهم في مجال البحث العلمي، يعلن اتحاد جامعات العالم الإسلامي بالتعاون مع جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية (المملكة العربية السعودية)عن بدء الترشيح للجائزة لعام 2013 في موضوع: "اقتصاديات التعليم العالي وانعكاساتها المجتمعية"، على أن تقدم الترشيحات والبحوث قبل 15 نوفمبر 2013 وفق الشروط والمعلومات المطلوبة.

 

الإعلان عن الفائزين بجائزة الاتحاد لعام 2013 ( الرباط - 20/10/2014 )

تم صباح اليوم في مقر المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة -إيسيسكو- بمدينة الرباط في المملكة المغربية تسليم جائزة اتحاد جامعات العالم الإسلامي لتطوير البحوث لعام 2013 حول موضوع "اقتصاديات التعليم العالي وانعكاساتها المجتمعية" لثلاثة باحثين من العالم الإسلامي، وذلك في ختام الجلسة الافتتاحية للدورة التاسعة عشرة للمجلس التنفيذي لاتحاد جامعات العالم الإسلامي. وجاء في المركز الأول الدكتورة بوزيان راضية، الأستاذة المحاضرة بقسم علم الاجتماع في جامعة الطارف بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، عن أبحاث نشرتها في مجال المواطنة والمؤسسة التعليمية في الجزائر، والمناطق الصناعية التقنية ودورها في تحقيق التنمية الاقتصادية، وإدارة الجودة الشاملة ومؤسسات التعليم العالي في الجزائر. واحتل المركز الثاني الدكتور علي كامل يوسف الساعد من الجامعة الأردنية بالمملكة الأردنية الهاشمية عن دراستين نشرهما حول المواد المضافة للأغذية وتصنيع الفواكه والخضار. وحصل على المركز الثالث الدكتور عبد الرحمان ميمون من جامعة همدارد بجمهورية باكستان الإسلامية عن أبحاثه المشتركة في مجالات الزواج والنسل للخوارزميات المجتمعية واقتصادياتها وتطوير كينونة المجتمع الإنساني. يذكر أن الجائزة هي من ثمرات التعاون بين جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض بالمملكة العربية السعودية و اتحاد جامعات العالم الإسلامي لتطوير البحوث الجامعية منذ أربع سنوات. وتهدف الجائزة إلى تكريم العلماء في العالم الإسلامي وإحاطتهم بما يستحقونه من تقدير وإجلال، اعترافا بدورهم الكبير في تقدم الأمة الإسلامية وارتقائها في مراتب الحضارة والتطور العلمي. وقد ترشح لنيل الجائزة 28 باحثا من مختلف جامعات العالم الإسلامي، حيث انكبت لجنة تحكيم علمية على فرز وقراءة وفحص وتقييم البحوث المرشحة وفقا لضوابط محددة أخذت بعين الاعتبار الجدة والأصالة للأبحاث المقدمة، وإسهام الباحث في خدمة العالم الإسلامي، وعلاقة الأبحاث المقدمة مع مجال الجائزة لهذا العام، وسيرة الباحث العلمية والعملية.

صور الفائزين بالجائزة